عالم الإعلان

No comments

لنبدأ بسؤالك! كم عدد الإعلانات التي شاهدتها اليوم على التلفاز أو على جهازك الذكي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي؟

في الحقيقة الإعلان هو أكبر من مجرد فكرة، فهو يعتمد على استراتيجية ورسالة وهدف، فمشروعك الخاص مثلاً، نصفه فكرة ونصفه الآخر هو الإعلان!

الإعلان هو الإبداع، هو العصف الذهني، هو التفكير خارج الصندوق، كما قال ويليام برنباك Willia Bernbach أحد خبراء الإعلان: “أن لا تكون مختلفاً في الإعلان هو شيء انتحاري”.

تكمن أهمية الإعلان في خلق تواصل فعال بين المستهلك والمنتج عبر مختلف الوسائل الإعلامية، والذي تستطيع من خلاله إظهار الثقة والنجاح بمنتجك أو فكرتك، إذ يدرس الإعلان احتياج الجمهور ليلفت نظرهم إليه، حتى يخلق اهتماما ورغبة بداخلهم تشعل العاطفة، حتى تكون النتيجة شراء هذا المنتج وتكوين رضا المستهلك.

وهنا تأتي أهمية الوكالات الإعلانية المتخصصة بصناعة الإعلان، يوجد العديد من أنواع الوكالات، فمنها المتخصصة بهدف محدد كجذب جمهور معين، ومنها التي تركز على الجانب الإبداعي، ومنها الوكالات التي تهتم بظهور العلامة التجارية وتموضعها في عقل الزبون.

مثال على ذلك شركة Droga5  والتي تعتبر الشركة الثانية عالمياً في صناعة الإعلان، وهي ذات الشركة التي صنعت إعلانا لشركة  Under Armour  الرياضية، حيث كانت نتائجه ارتفاع أرباح Under Armour  وتخطيها لمعدل أرباح Nike  بكثير بعد هذا الإعلان:

https://goo.gl/5DHbjR

في هذا الإعلان كمّ هائل من المشاعر التحفيزية من تحدّ وصبر وتضحية، تحت شعار: “ما تفعله في الظلام سيضعك تحت الأضواء” واعتماد هاشتاغ #Ruleyourself   أي تحكم بنفسك، وما ميز هذا الإعلان هو اختيار نجم السباحة Michael Phelps  الذي استطاع أن يعبّر عن روح  Under Armour  خاصة أنّ هذا الإعلان أتى بعد استقالة مايكل من منافسات السباحة العالمية، وأيضا استخدام الإعلان لأغنية it’s the last goodbye أي الوداع الأخير، وصلت الحملة الإعلانية لدرجة عالية من التواصل التسويقي المتكامل IMC من خلال استخدامهم جميع الوسائل الإعلامية المعاصرة، بالإضافة لاستخدامهم استراتيجية البيع اللين (soft sell).

تعتمد استراتيجية الإعلانات في البيع اللين على التركيز على عاطفة الجمهور وهي بخلاف استراتيجية البيع الصلب (hard sell) والتي تعتمد على العلم والعقلانية أكثر من العاطفة.

نستطيع تمييز شخصيتين مميزتين في عالم الإعلان تختلفان في وجهة نظرهما تجاه صناعة الإعلان بين الفن والعلم، وهما ويليام برنباك William Bernbach  الذي يعتبر أنّ نجاح الإعلان يعتمد على إظهار الفن فيه والعاطفة والإبداع والبساطة والإلهام، وديفيد أوجلفي David Ogilvy  الذي يشدد على إظهار العلامة التجارية بشكل علمي اعتمادا على بحوث علمية واستخدام كلمات مفهومة بالنسبة للمستهلكين.

وسأضع بين أيديكم بعض الإعلانات الناجحة التي تختلف في استراتيجياتها:

طريقة الدراما، مثل إعلان كوكاكولا:

https://goo.gl/b5NRvA

طريقة حل المشاكل، مثل إعلان cillit bang وهو من أنجح الإعلانات:

https://goo.gl/gWUZm7

ولمن لديه الفضول عن كواليس هذا الإعلان:

https://goo.gl/ksSMoE

طريقة الغموض، إعلان سيارة Bosch:

https://goo.gl/SFU34T

طريقة المحاضرة، إعلان معجون الأسنان:

https://goo.gl/ZpudDd

طريقة الفكاهة، إعلان معجون الطماطم:

https://goo.gl/2kZ1Y8

هل تعلم عن مدينة Nike  في لندن (Nike Town):

https://goo.gl/mpm3MU

وهذا إعلان سيارة kia  الجديدة لعام 2017:

https://goo.gl/FcH8ot

 وأخيراً، هل تود صناعة إعلان محترف؟ كل ما عليك فعله هو:

تحديد الاستراتيجية والرسالة.

تشكيل فريق احترافي للعصف الذهني وصناعة الأفكار.

اختيار الشركة الإعلانية المناسبة.

اختيار هاشتاغ للحملة.

اختيار شعار مميز.

استخدام وسائل الإعلام العصري بجميع أنواعه.

توسيع العلاقات العامة.

التركيز على إظهار العلامة التجارية وربطها برمز معين جاذب لعاطفة الزبون.

انتظار الأرباح الرائعة.

المصادر: كتاب Advertising & IMC  لMoriarty  وMitchell  وWells.

و مقال موقع :ADWEEK https://goo.gl/o2HnRx

تحرير: أحمد حللي

DET Platformعالم الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *